-

تخطيط القوى العاملة

اشترك في رسائلنا الإخبارية

اشترك في رسائلنا الإخبارية للاطلاع على أحدث صيحات الموارد البشرية.

تخطيط القوى العاملة

 

ما هو تخطيط القوى العاملة؟

 

تخطيط القوى العاملة هو عملية تخصيص رأس المال البشري لمختلف المهام والوظائف في المؤسسة من أجل تحقيق الأهداف الاستراتيجية. ببساطة، يركز تخطيط القوى العاملة على التأكد من أن الأشخاص المناسبين في الوظائف المناسبة في الوقت المناسب بتكلفة مقبولة للمؤسسة.

 

لماذا يجب على المؤسسة أن تقوم بتخطيط القوى العاملة؟

 

وبدون تخطيط القوى العاملة، فإن المؤسسة تخاطر بأن "تفاجأ" بنقص القوى العاملة في المستقبل. وقد يؤدي ذلك إلى نقص في الموظفين والمهارات في مجالات مهمة استراتيجيا من مجالات العمل. ومن خلال إجراء تخطيط دقيق للقوى العاملة، يمكن للمؤسسة أن تكتشف الفجوات المحتملة في عدد الموظفين والمهارات، ثم تتخذ خطوات لمعالجة الأمر.

يمكن أن يفيد التخطيط الفعال للقوى العاملة المؤسسة بطرق عديدة بما منها:

  • خفض تكاليف اليد العاملة
  • تحسين الاستجابة للتغيرات في طلب العملاء
  • تحسين الموازنة بين العمل والحياة للموظفين، الرضا والاحتفاظ بهم.
  • قوة عاملة أكثر مهارة وإنتاجية.

 

كيف يمكن لأرباب العمل تخطيط القوى العاملة لأجل احتياجاتهم المستقبلية؟

 

تخطيط القوى العاملة هو جزء مهم من استراتيجية الموارد البشرية بحيث أنه يساعد القادة على تعزيز التدريب والتطوير (L&D)، والتخطيط لتعاقب الموظفين والتوظيف. بل يمكن أن تغذي جوانب أخرى مثل المكافأة والاعتراف.

من أجل التخطيط لاحتياجات القوى العاملة المستقبلية، يجب على المؤسسات اتباع نهج منظم لتخطيط القوى العاملة. لا توجد طريقة واحدة متفق عليها لتخطيط القوى العاملة، ولكن الخطوات الاتية يمكن أن تساعد أرباب العمل على التخطيط لاحتياجاتهم المستقبلية من القوى العاملة:

 

تحليل القوى العاملة الحالية

ومن خلال تحليل القوى العاملة الحالية، يمكن للمؤسسة عندئذ اتخاذ خطوات لسد أي فجوة من الفجوات. تتضمن المعلومات المهمة التي يجب فهمها تفاصيل نذكر من بينها:

وينبغي للمؤسسة أيضا أن تقدم توقعات بشأن الاستنزاف الوظيفي مثل حالات التقاعد والترقيات والاستقالات المقبلة. وسيوفر ذلك صورة أوسع للقوى العاملة.

 

تحليل المتطلبات الاستراتيجية

كما يجب على المؤسسة أن تتفهم الاحتياجات المستقبلية وكيف ستؤثر على القوى العاملة. على سبيل المثال، سيتطلب الشروع في قطاع جديد في السوق مهارات مختلفة للموظفين لمجرد فتح المزيد من المتاجر. بالإضافة إلى تفاصيل مثل خطوط الإنتاج والنشاط التنافسي، يجب على المؤسسة أيضا النظر في العوامل الكلية التي قد تؤثر على المؤسسة وتوافر الموظفين.

 

تحليل الفجوات (Gap Analysis)

ومع وجود جميع المعلومات الآن، يمكن للمؤسسة تحليل الفجوات المحتملة في القوى العاملة. قد لا يكون ذلك من حيث عدد الموظفين فحسب، بل قد يشمل أيضًا عوامل مثل توقعات الراتب والمهارات والموقع.

 

حلول التخطيط (Solution planning)

ومع اتمام تحليل الفجوات، يمكن للمؤسسة الآن أن تبدأ في تنفيذ أنشطة لمعالجة الثغرات. ويمكن أن تشمل هذه الخطوات ما يلي:

  • برامج التدريب
  • توظيف
  • التغيرات في نمط العمل
  • إعادة التوطين.

 

فوائد التخطيط الجيد للقوى العاملة

 

يؤدي التخطيط الجيد للقوى العاملة إلى أكثر من مجرد مساعدة الشركة على ضمان وجود عدد كافٍ من الموظفين في المكان المناسب. إذا تم إجراؤه بشكل جيد، يمكن أن يكون تخطيط القوى العاملة مساهماً رئيسياً في توفير قوة عاملة أكثر سعادة وصحة وأكثر انخراطًا في عملهم. وهذا لا يساعد فقط على تحسين إنتاجية القوى العاملة، بل على خفض التكاليف أيضا، من خلال انخفاض حالات الغياب وتحسين الاحتفاظ.

اشترك في رسائلنا الإخبارية

اشترك في رسائلنا الإخبارية للاطلاع على أحدث صيحات الموارد البشرية.