-

جيل الألفية

اشترك في رسائلنا الإخبارية

اشترك في رسائلنا الإخبارية للاطلاع على أحدث صيحات الموارد البشرية.

جيل الألفية

 

من هم جيل الألفية؟

 

ألفية هو شخص ولد بين عامي 1981 و 1996. يشار إلى جيل الألفية في بعض الأحيان باسم الجيل Y. مصطلح "الألفية" هو اسم مجموعة جيل – وتحمل أجيال أخرى أسامي مثل الجيل X وجيل طفرة المواليد (Baby Boomers). تساعد هذه المصطلحات في تقسيم السكان إلى مجموعات تشترك في ميول متشابهة. من المهم أن نعلم أن الفترات الزمنية لجيل الألفية والأجيال الأخرى محددة من أجل تحليلات احصائية. قلة قليلة من الناس يعرفون أنفسهم على أنهم جيل الألفية أو Gen-Xer على سبيل المثال.

 

ما هو الفرق بين جيل الألفية والأجيال الأخرى؟

 

جيل الألفية هم حاليا من البالغين الشباب. غالبا ما تصورهم وسائل الإعلام على أنهم كسولاء أو يلقبون ب "رقائق الثلج"، وهم المجموعة الأولى من الأجيال الرقمية. وبعبارة أخرى، لقد نشأوا مع التكنولوجيا مثل الهواتف النقالة والإنترنت، ولم يعرفوا أبدا وقتا لم تلعب في التكنولوجيا دورا كبيرا في حياتهم. وبما أن هذا الجيل قد أثبت نفسه في مراحل البلوغ، فقد أثبتوا أنهم يتمتعون بالحيلة والاعتماد على النفس والفضول. يمكن أن تبدو ثقتهم وراحتهم في استجواب السلطة بالتحدي للأجيال الأكبر سنًا الذين نشأوا على احترام كبار السن.

تقل احتمالية امتلاك جيل الألفية لمنازلهم مقارنة بالأجيال التي سبقتهم. على الرغم من ذلك، فإن الثروة المالية أقل أهمية بالنسبة لهم. لكن يمكن أن يتغير الحال مع نضوجهم وتأسيسهم للأسر. وعادة ما يركز جيل الألفية على التجارب أكثر من تركيزه على الحصول على الممتلكات. كما أنهم أكثر اهتماما بصحتهم ومن المرجح أن يكرسوا الوقت والمال لتناول الطعام بشكل جيد والبقاء بصحة جيدة من الأجيال الأكبر سنا.

المساواة بين الجنسين والمساواة العرقية مهمة بالنسبة لجيل الألفية. يدفع جيل الألفية طلب الحصول على إجازة أبوية مشتركة في العديد من البلدان، وهناك أعداد متزايدة من آباء جيل الألفية على استعداد لوقف حياتهم المهنية للمساعدة في تربية الأطفال؛ كما التقسيم النمطي للعمل المنزلي أقل اعتمادا لدى العائلات الألفية.

الجيل X هم البالغون الذين ولدوا بين عامي 1966 و1980. لقد نشأوا في وقت كانت فيه التكنولوجيا تتقدم بسرعة ويتذكرون وقت "ما قبل الإنترنت". يُنظر إليهم على أنهم منطقيون وجيدون في حل المشكلات وطموحون.

جيل طفرة المواليد (Baby Boomers) هم مواليد ما بين 1946 و1964. إنهم ملتزمون ومكتفون ذاتيًا وقادرون على المنافسة. كما أنهم أغنى جيل. أسلوب عملهم أكثر تقليدية، إيمانًا بأهمية وجود تسلسل هرمي أكثر صرامة.

الجيل Z دخل لتوه لسوق العمل. أشار مركز بيو للأبحاث بأن هذا الجيل يحتوي على أفراد ولدوا بعد عام 1997. بما أنهم لا يزالون صغارا جدا، من الصعب منحهم خصائص تعريف واضحة. لكن من بين بعض خصائصهم يمكن أن نذكر الطموح والثقة كما أنهم متقدمون سياسيا.

 

كيف ينبغي للقادة إدارة جيل الألفية؟

 

بدلا من تصنيف موظفيك حسب العمر، من المهم فهمهم كأفراد وتكييف نهجك مع كل فرد. غالبا ما يعتقد أن جيل الألفية أكثر تطلبا من الأجيال السابقة، ولكن الأبحاث التي أجرتها مؤسسة غالوب وجدت أن مطالب جيل الألفية يمكن أن تكون مفيدة للشركات.

 

كيف يمكن للمؤسسات إشراك جيل الألفية بشكل أفضل؟

 

وجدت مؤسسة غالوب أن جيل الألفية يريد وظائف تمنحهم هدفا وتنمية وفرصة لإحداث فرق حقيقي. ليس ذلك فحسب، بل يريدون وظائف تسمح لهم بموازنة حياتهم الشخصية والصحية أيضا.

فيما يلي بعض الأمثلة على طرق تحسين اشراك جيل الألفية:

  • تبليغ هدف شركتك ورؤيتها واستراتيجيتها بوضوح. يريد جيل الألفية العمل من أجل شيء يؤمنون به.
  • إعطاء الموظفين خيار العمل بمرونة، بغض النظر عن وضعهم الاجتماعي. يقدر جيل الألفية الوقت الذي يقضيه مع العائلة والأصدقاء وفي الهوايات.
  • تدريب الموظفين لمساعدتهم على التطور. يتوقع جيل الألفية أكثر من مجرد التدرج في السلم الوظيفي. من خلال مساعدة الموظفين على تطوير مهارات أوسع مثل تعلم لغات جديدة، أو تدريب الإسعافات الأولية للصحة العقلية أو التدريب التقني المتخصص، سيفهمون أنك تهتم بهم كأفراد.
  • تدريب المسؤولين على إعطاء الموظفين ردود فعل ذات مغزى من شأنها أن تساعدهم على التطور. جيل الألفية يريد أن يتعلم وينمو. ردود الفعل التي يتم تقديمها بشكل جيد والتي تساعدهم على التطور بشكل احترافي ستعزز اشراك موظفيك من جيل الألفية وتلهمهم لبذل قصارى جهدهم.

اشترك في رسائلنا الإخبارية

اشترك في رسائلنا الإخبارية للاطلاع على أحدث صيحات الموارد البشرية.